الرئيسية » القسم الاول للحياه الجنسيه » ثقافة جنسية جريئة مهمة للمراة على الاخص

ثقافة جنسية جريئة مهمة للمراة على الاخص

ثقافة جنسية جريئة مهمة للمراة على الاخص

ما قبل الزواج

اولا بالنسبة للرجل:
يجب على الرجل ان يتصف بالرجولة والشخصية الجذابة واللبس النظيف الانيق وان يضع العطور الجذابة ويتكلم بكلام منمق موزون فيه حنية وود وحب ولطف فالكلمة الطيبة صدقة والكلام يؤثر في المراة كثيرا وهذا لا يعني ان تخدع المراة او تكذب عليها حتى تصل الى مبتغاك من اللذة الجنسية بل بالعكس كل هذه الامور تزيد من الود والحب بين الزوجين والالفة والانسجام في المستقبل
وعلى الرجل ايضا مراعاة المراة في فترة الدورة الشهرية ففي هذا الوقت تكون المراة حسساسة جدا واحيانا متوترة واحيانا عصبية واحيانا غيورة واحيانا غير متفهمة فيجب على الرجل احتوائها وتقبلها وتهدئتها

ثانيا بالنسبة للمراة:
يجب على المراة حتى تجذب زوجها وتكسب رضاه ان تطيعه بالحد المعقول وان تكون ذكية تفهم يريده وتشاركه في اهتماماته وفي هموم عمله وفي همومه الشخصية
والاهم من ذلك ان تكون انثى قد تستغربون من هذه الكلمة ولكن الانوثة تجذب الرجل ولو كانت المراة ليست جميلة
فالنعومة بالكلام وترقيق الصوت فالصوت الرقيق والناعم يجذب الرجل جدا ولا مانع من بعض الغنجات والاهات والتنهيدات المغرية والجذابة حتى ولو حاولت تقليد بعض المغنيات والممثلات لكن يجب ان تكون لها شخصيتها الخاصة في اغراء الرجل وجذبه اليها. والخضوع بالقول لزوجها ونظرات العينين بالعامية ان تتغمى لزوجها بعينه فالرجل يحب العينين المائلة الى المغمضة والتي تصبح فيها فتحة العين صغيرة الى حد معقول فهذه الحركات توحي بالخجل والانوثة والنعومة فلا تنظري الى زوجك او خطيبك نظرات الغباء بالعامية لا تبحلقي فيه ولا تجعليه يحس بانك هبلة او طايشة او صغيرة لا تعرفين ماذا تفعلين)
وحركات الشفاة وحركات الوجه التي تجذب الرجل وتثيره والاهم من ذلك المكياج والتعطر والنظافة
ان يراها دائما متزينة له باللبس والمكياج على الوجه حتى بعد الزواج فالرجل يحي ان يستيقظ فيجد زوجته قد استيقظت قبله لتعتني بنفسها وتجمل نفسها له حتى لا يصاب بالنفور والاشمئزاز .
فالجميع رجالا ونساءا تكون اسوا حالات وجههم حين يستيقظون من النوم وبادري بالذهاب الى الصالونات واعملي له من تسريحات الشعر ما لم تره عينه قط ومن المكياج كل يوم حتى يحس انه يرى يوما فيوم امراة جديدة جذابة مغرية تفهم حاجة زوجها

الجماع
والجماع معناه ادخال ذكر الرجل في فرج المراة ويكون بحركة مستمرة حتى ياتي الرجل شهوته وتاتي المراة شهوته)ا
والكثير من الرجال يشعرون باللذة وانتهاء حاجتهم من المراة دون ان تشعر المراة بهذه اللذة لان شهوة المراة قد تتاخر قليلا لذلك ينصح بالمداعبة الكثيرة والتي تؤثر في المراة بشكل كبير وتزيد من شهوة الرجل .
وللاسف الكثير من النساء لا يعرفن كيف يمتعن اوزاجهم وكيفية اغرائهم وكيفية جعل الرجل في مرحلة المتعة الكبيرة التي يخشى ان لا تحدث مع المراة لانها تجهل كيفية امتاع الرجل
والكثير من الرجال راوا الكثير من طرق الاغراء سواء بطرق شرعية او غير شرعية لكنهم شاهدوها بشكل او باخر ويتمنون من زوجاتهن ان يفعلوا مثل ما راوا وايضا النساء لهن الحق في ان يمتعهن ازواجهن بطرق كثيرة ساتي الى ذكرها

ما يجوز في العلاقة الجنسية

الكثير يعتقد ان هناك الكثير من الامور المحرمة والتي تمتع الرجل ولا يستطيع ان يفعلها وانا اقول العكس فكل شيء مباح في هذه العلاقة الا شيء واحد وهو اتيان المراة من دبرها(اي ادخال ذكر الرجل في دبر زوجته اي في فتحة الشرج واما دون ذلك فيحق لكلا الزوجين التمتع ببعضهما بالطريقة التي يحبان

ما يثير الرجل في المراة
يثار الرجل بطرق شتى كثيرة ولا تنتهي والمراة الذكية هي التي تعرف طبيعة زوجها وما يحب وتفعله له حتى لا يذهب الى امراة اخرى فيجد طلبه عندها

1 الصدر(والحلمات)
الرجل يحب الصدر الممتلء الى حد ما وهذا لا يعني ان كان صدر المراة صغيرا فانه لا يشبع الرجل بل بالعكس فحركات المراة ورقصها وتحريك صدرها وهزه لزوجها يثيره جدا وبعض الرجال يحبون وضع ذكرهم بين ثديي المراة واتيان شهوتهم هكذا وتستطيع المراة التي لا تستطيع جماع زوجها لسبب من الاسباب مثل اوقات الدورة الشهرية واوقات الحمل ان تشبع الرجل بهذه الطريقة

والرجال ايضا يحبون مص الصدر(الحلمات خصوصا وتقبيله وعضه واللعب به باصابعهم وايديهم وبلسانهم ولحسه اي لعقه والضغط عليه بايديهم وحتى اثناء الممارسة اي اثناء ولوج ذكر الرجل في فرج المراة تتم هذه المداعبة

2 الدبر الارداف الخلفية)
اغلب الرجال ولا ابالغ اذا قلت كلهم يحبون في المراة دبرها(خلفيتها فمنهم من يحب عضه ومنهم من يحب لعقه ولحسه ومنهم من يحب ضربه
ويحب الرجال ايضا ادخال اصبعهم في دبر زوجاتهم اي فتحة الشرج نفسها ومنهم من يحب لعق ولحس فتحة الشرج نفسها وتقبيلها والبعض يحب شمها الخ

لذلك على المراة ان تهتم كثيرا بتنظيف فتحة شرجها واستخدام المعطرات وحلاقة الشعر في هذه المنطقة خاصة لهذه الاماكن حتى يستمتع الرجل اشد الاستمتاع

وعلى المراة دور كبير في لبس ما يبين الاغراء في خلفيتها من ملابس ضيقة ومن الملابس الداخلية التي لها خيط من الخلف والتعدد في الالوان مثل الاحمر والاسود والتغيير باستمرار في الالوان والاشكال

وايضا في كيفية عمل الاوضاع اللازمة لاغراء الرجل تستطيع من خلالها ابراز هذا الموضع من جسمها بالشكل الجميل المغري

او ان تستلقي على ظهرها وترفع رجليها وتباعدهم قليلا قليلا عن بعض ثم تضمهم او ان ترقص لزوجها وهي عارية او شبه عارية ليحصل الاغراء والمتعة الكبيرة لكلا الطرفين
فعين الرجل تثار بشكل كبير وهناك الكثير من الطرق والحركات التي ممكن للمراة ان تفعلها ويجب ان لا تهملها

الوجه وما يحتويه
يجب على الوجه ان يكون بكامل زينته من مكياج وحمرة وكحلة وكريم وتسريحة الشعر ورائحة الفم
فرائحة الفم مهمة جدا والمراة التي تكون رائحة فمها منفرة قد تنفر الرجل من تقبيلها

والقبلة ايضا لها حركات واشهرها تقبيل الرجل لفم المراة وادخال لسانه في فمها وتحريكه وفي نفس الوقت ادخال لسانها الى فم الرجل وتحريكه
وايضا عض اللسان ومصه واللعب فيه بلسانه وعض الشفتان طبعا العضة تكون خفيفة غير مؤذية ومص الشفتان ايضا

ولا باس ايضا من اتضع المراة العدسات لزوجها وتضع كل ما يمكن على وجها لتجذبه وتغريه وتفتنه
واؤكد على تسبيل العينين والتغمية والاغماض الخفيف الذي يوحي بالخجل والنعومة وعدم البحلقة والنظرات الغبية

مص الذكر او لعقه

هذه النقطة الحساسة التي يتضايق الكثير من النساء من فعلها ويابين ان يفعلنها مع ان الكثير الرجال وليس كلهم يحبون ان تلعق المراة ذكر زوجها او بالاصح ان تمصه وتعضه عضات مداعبة وان تمسكه بيدها وتلعب به وتدلكه

الكثير من الرجال شاهد هذه اللقطات اما من الافلام الاباحية او من تجربة واقعية او من سماع الاصحاب والاصدقاء عن مص الذكر ولعقه وما لهذه الفعلة من متعة واغراء واتيان الشهوة بهذه الطريقة للرجل

فالرجل كثيرا ما يخجل من زوجته فعل هذه الفعلة مع انها تجذبه وتستهويه لماذا
لانه بالاغلب ترفض النساء فعل ذلك وبعضهن يحتج بالقرف وبعضهن يتعذرن بالكبرياء والغرور
وقد تحس النساء ان هذه الفعلة تشعرها بالذل والمهانة

ولكن انا اقول ان كانت المراة تشعر ان زوجها يرغب بذلك وانها بذلك تشبعه وتمتعه وتستطيع بذلك ان تملك قلب زوجها فلتفعل ولتحاول ان تشعر باللذة هي ايضا في امتاع زوجها ورؤيته سعيدا

وايضا بالمقابل هناك الكثير من الازواج يلحسن ويلعقن فروج ازواجهن ويدخل لسانه في فرج زوجته او يدخل يده او فرجه وهنا تتم المتعة المتبادلة بادخال فرجه في فرجها

وعلى الرجل هنا عدم الاستعجال في بلوغ ذروته لان المراة تخاف كثيرا في اول ليلة وتحب المراة بطبيعتها اتيان شهوتها على مهل وبكل حنان وان تسمع خلال هذه العمليه اجمل وارق العبارات من زوجها من حب وغزل وعشق .

بعض الالعاب والمداعبات

كان تقيد الزوجة زوجها الى السرير بحبل او ما شابه وتبدا باغرائه والرقص له ومص ذكره قليلا
وتدليكها لذكره قليلا اخرى وتقبيله وخلع ملابسها قطعة وراء قطعة وهو في هذه الاثناء مقيد يشعر بالشهوة ولا يستطيع فعل شيء فهذا يثيره كثيرا وايضا وضع دبرها على وجهه قليلا ايضا والرقص له قليلا ايضا
ومن ثم فكه وممارسة ما تشتهيه قلوبهما واجسادهما

ايضا يمكن للرجل ان يفعل ذلك بتقييد زوجته الى السرير والبدء وبالتحسيس عليها ومداعبتها ولحس فرجها ومص ثدييها وتقبيل فمها ومص اذنيها فمص الاذنين من اكثر ما يثير الرجل والمراة

ايضا اوضاع الجماع تثير الرجل والمراة فتارة تكون فوقه وتارة يكون فوقها

وايضا يمكن للزوجين الاستحمام معا تحت الدش والمرح وممارسة الجنس في البانيو وهو معبا بالماء والصابون
وهذا يسهل عملية ادخال الفرج

وانصح ايضا باستعمال الكريمات الخاصة للعملية الجنسية حتى لا تكون هناك خشونة وقسوة اثناء الجماع
ودائما حلق الشعر عند الفرج والابطين والدبر

هذا ما احببت ان اتكلم عنه لعل البعض يستفيد من كلامي ولعل الاخر يستاء من
ولكني احسست انه يجب التوعية بهذه الامور ولو بهذه الصراحة والوقاحة في نظر البعض

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

4,086 مشاهدة